صلاح مع منتخب مصر حائر امام السنغال

0 35

تعرض منتخب مصر لضربة غير متوقعة قبل أيام قليلة من خوض مواجهة السنغال في ذهاب المرحلة الفاصلة في تصفيات إفريقيا المؤهلة لنهائيات كأس العالم.

وتستضيف مصر على استاد القاهرة الدولي منتخب السنغال مساء الجمعة 25 مارس الجاري، على أن ترد الزيارة بعد 4 أيام فقط لتواجه الأسود في داكار بلقاء الإياب.

ضربات متتالية

محمود “تريزيغيه” لاعب أستون فيلا الإنجليزي المعار إلى باشاك شهير التركي تعرض لإصابة قبل أيام من معسكر الفراعنة في القاهرة.

تريزيغيه عانى من كدمة أبعدته عن تدريبات فريقه، لكن التقارير الأولية تشير إلى عودته خلال أيام قليلة، ليكون مستعدا لدخول معسكر الفراعنة.

وفي نفس مركز تريزيغيه سقط رمضان صبحي لاعب نادي بيراميدز مصابا، لكن الإصابة هذه المرة كانت أقوى، ليؤكد الجهاز الطبي للنادي المصري غياب اللاعب رسميا عن معسكر منتخب مصر القادم ومواجهتي السنغال.

أحمد حسن.. الثقة ستحفر أسماء الفراعنة من ذهب

صلاح ينجو

في لقاء ليفربول وبرايتون بالدوري الإنجليزي الممتاز، سجلمحمد صلاح هدفه رقم 20 في بريميرليغ ثم غادر مصابا، ليسبب صدمة للجهاز الفني لمنتخب مصر.

صلاح تعرض لكدمة أبعدته عن تدريبات فريقه في اليوم التالي للمباراة، وسط مخاوف تفاقم الإصابة وتطور الأمر إلى حاجة للراحة والعلاج تتخطى موعد معسكر الفراعنة، لكنه عاد سريعا وشارك بديلا في فوز ليفربول على أرسنال 2-0 في بريميرليغ.

 

وبخلاف الإصابات، يواجه البرتغالي كارلوس كيروش مدرب الفراعنة مشكلة أخرى، تتمثل في تراجع أداء أغلب نجوم المنتخب الذين شاركوا في نهائيات أمم إفريقيا يناير وفبراير الماضي وبلغوا النهائي قبل الخسارة بركلات الترجيح من السنغال.

الأهلي الذي يضم 6 لاعبين في المنتخب، مع إحتمالية إضافة أكثر من لاعب آخر في قائمة الفراعنة لمواجهتي السنغال، خسر ذهابا وإيابا أمام صنداونز الجنوب إفريقي في دوري الأبطال، ولم يسجل على مدار 180 دقيقة، وسط
تراجع مستوى كل اللاعبين.

الزمالك لديه أيضاً 5 لاعبين في المنتخب، ويعاني كذلك من تراجع الأداء بشكل عام، وخسر ذهابا وإيابا أمام الوداد المغربي في دوري أبطال إفريقيا، ليودع البطولة رسميا من مرحلة المجموعات، حدث ذلك في وجود الحارس “جاباسكي” الذي تألق بشكل لافت مع الفراعنة في أمم إفريقيا.

ولن يكون أمام كيروش وقتا كبيرا لخوض مباريات ودية ومحاولة رفع مستوى اللاعبين فنيا وبدنيا قبل مواجهتي السنغال الحاسمتين، معتمدا فقط على المحاضرات الفنية وبعض الحصص التدريبية قبل صدام المونديال.

Loading...