عُلا أحمد لا يمكن إيقافها!

0 34

عُلا أحمد لا يمكن إيقافها!

في مثال واضح للشباب الطموح الذي لا يكل ولا يمل، واضح أن عُلا أحمد تتربع على العرش هنا.
الشابة الصاعدة انفلونسر وفاشون تبدع في مجالها وتترأس الحركة الجماهيرية، وفي اطلالتها الأخيره استطاعت بكل احترافية تحريك مشاعر جمهورها نحو محتواها القوي وهو ما جعل لها شعبية كبيرة جداً وجماهيرية واسعة في نطاق تخصصها، لن نكف أبداً عن سرد حكايات النجاح لشبابنا الطموح المليء بالقوة والإرادة ومن قلوبنا نتمنى التوفيق للموهبة الصاعده متفائلين لها بالخير القادم.

Loading...