إعلانك هنا

“كلها ساعات وأولد ادعوا لى ربنا يقومنى بالسلامة”.. قصة وفاة رانيا قاسم – بوابة مشاهير

1 يناير 19701 مشاهدةآخر تحديث : الخميس 1 يناير 1970 - 12:00 صباحًا
إسلام جمال
محافظات
“كلها ساعات وأولد ادعوا لى ربنا يقومنى بالسلامة”.. قصة وفاة رانيا قاسم – بوابة مشاهير


أشعلت قصة وفاة رانيا قاسم مواقع التواصل الاجتماعى بعد خبر رحيلها أثناء وضعها طفلا باحدى المستشفيات،حيث انتشرت هاشتاجات مملوءة بالدعاء والرحمات.

وقام عدد كبير من رواد صفحات التواصل الاجتماعى بنغى رانيا قاسم عروس الإسكندرية كما أطلقوا عليها، مترجين من الله لهم الرحمة والمغفرة ويلهم أهلهم الصبر والسلوان، وذلك بعد أن كتبت رانيا قاسم كتبت على صفحتها الشخصية “كلها ساعات وأولد ادعوا لى ربنا يقومنى بالسلامة ويرزقنى بطفل سليم معافى بإذن الله “، كانت هذه آخر كلمات عروس الإسكندرية، والتى توفيت بعد ساعات من دخولها غرفة العمليات لولادة طفلها الأول.

 كانت رانيا قاسم،طلبت من أصدقائها على صفحتها الشخصية على الفيس بوك، الدعاء لها قبل دخولها غرفة العمليات بساعات، ولم تمض ساعات حتى أعنلت صديقتها ندى رشوان خبر وفاتها، خبر وفاتها ” إنا لله وإنا اليه راجعون” اللهم لا اعتراض على قضائك توفيت إلى رحمة الله صديقتى الجميلة الخلوقة رانيا قاسم اللهم اغفر لها وتقبلها من الصالحين.

وعقب نشر خبر وفاتها، قام عدد كبير من صفحات التواصل الاجتماعى بالدعاء بالمغفرة والرحمة لها، وكتبت إحدى صديقاتها، رانيا قاسم صحبتى ولدت وماتت، ادعو ربنا يرحمها ويغفرلها ويسكنها فسيح جناته ويعوض شبابها فى الجنة ويصبر أهلها وجوزها وربنا يراعى ابنها، رانيا عمرها 22 سنة بس دى حكمة ربنا الحمدلله.


 

اخر ما كتبت رانيا قاسم قبل دخولها المستشفي
اخر ما كتبت رانيا قاسم قبل دخولها المستشفي


 

صورة زفاف رانيا قاسم
صورة زفاف رانيا قاسم


 

صورة مع أسرتها
صورة مع أسرتها


 


 

عقب خبر وفاتها
عقب خبر وفاتها

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة