التايم الأمريكية تراهن على المتحف المصرى الكبير.. طريق جديد لرؤية التاريخ – منوعات

18 مارس 2023160 مشاهدة
التايم الأمريكية تراهن على المتحف المصرى الكبير.. طريق جديد لرؤية التاريخ – منوعات

[ad_1]


المتحف المصرى الكبير، يعد أحد أكبر المتاحف العالمية بالعالم، نظرًا لمساحته الشاسعة التي تبلغ أكثر من 500 ألف متر مربع، إلى جانب ضمه لعدد كبير من القطع الأثرية التي تتجاوز الـ 50 ألف قطعة أثرية، ومؤخرًا أشارت مجلة التايم الأمريكية إلى افتتاح المتحف المصرى الكبير باعتباره حدثًا مهمًا خلال عام 2023، بجانب تصدر أهرامات الجيزة غلاف المجلة بعدما وضعتها على رأس قائمة أعظم 50 مكانًأ فى العالم فى مجال السياحة والسفر، مع عبارة “أفضل الأماكن على وجه الأرض، طريق جديد لرؤية التاريخ بزيارة أهرامات الجيزة”، ولهذا نستعرض عبر التقرير التالى لمحة عن المتحف الكبير.


المتحف المصري الكبير يقع على بُعْد 2 كيلومتر فقط من أهرامات الجيزة، وعلى مساحة تبلغ أكثر من 500 ألف متر مربع، ويُعْرَض فيه أكبر مجموعة من الآثار المصرية في العالم، كما يتميز موقع المتحف بوقوعه بين منطقتي الأهرام ذات التاريخ العريق، ومدينة القاهرة المُعاصرة؛ ما يجعله بوابة لماضي مصر وحاضرها ومستقبلها.


صُمِّم المتحف المصري الكبير ليعرض أكبر مجموعة مُتكاملة في العالم من الآثار المصرية القديمة، ويضم المتحف في قاعاته المختلفة الاف القطع الأثرية الفريدة، يرجع تاريخها لآلاف السنين. ويعكس المتحف التنوع الكبير في التاريخ والثقافة المصرية؛ ليقدم تجربة مُمتعة للزوار، تتسم بالإبداع والمعرفة، من خلال الدمج بين الثقافة والترفيه، وأساليب التعلم المتقدمة، والعديد من الخدمات الأخرى، والتي تمكِّن الزوار من التعرف على ماضي مصر العريق، والمشاركة في مستقبلها الواعد.

التايم
التايم


يعرض المتحف المصري الكبير الحضارة المصرية القديمة، بداية من ميدان المسلة المعلقة التي تعد الأولى من نوعها في العالم وهي أول قطعة أثرية تستقبل الزوار وتوجههم إلى الصالة الرئيسية المعروفة باسم البهو العظيم(Grand Hall)، حيث يرحب بهم تمثال الملك رمسيس الثاني، الذي يبلغ وزنه أكثر من ثمانين طنًا، ومن هذا المكان يبدأ الزوار رحلتهم لاستكشاف التاريخ المصري العريق، من خلال ألاف القطع الأثرية الفريدة. كما سيشاهد زوار المتحف المجموعة الكاملة لآثار وكنوز الملك توت عنخ أمون، وفي مكان واحد لأول مرة منذ اكتشاف مقبرته الشهيرة.


كما يضم: متحفًا للأطفال، ومساحة للمعارض المؤقتة، ومكتبة، ومركزًا تعليميًّا، بالإضافة إلى مركز لترميم الآثار، مزود بأحدث التقنيات العلمية. ويشتمل المتحف أيضًا على مكاتب، ومسرح كبير، وقاعة مؤتمرات، ومنطقة للأنشطة التجارية، ومطاعم فاخرة. أما الجزء الخارجي من المتحف فسيشتمل على: مجموعة من الحدائق من بينها حديقة المنحوتات، وحديقة النخيل، والحديقة المُدَرَّجة ذات التصميم الفريد.

غلاف مجلة التايم
غلاف مجلة التايم


 

[ad_2]
المصدر : اليوم السابع

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

عاجل