جهاز المشروعات المشتركة: الطرح الجديد للجميع.. حتى من حصل على وحدات سابقة – أخبار مصر – بوابة مشاهير

24 يوليو 202258 مشاهدة
جهاز المشروعات المشتركة: الطرح الجديد للجميع.. حتى من حصل على وحدات سابقة – أخبار مصر – بوابة مشاهير

قال المهندس خالد جاد، رئيس جهاز المشروعات المشتركة بالجهاز المركزي للتعمير، إن جهاز المشروعات المشتركة يتبع في ولايته لوزارة الإسكان والتنمية العمرانية، كما ويتلقي كافة أوجه الدعم من الوزارة والقيادات فيها، مشيرا إلى أن الوحدات التي جرى طرحها مؤخرا تخص الإسكان الاجتماعي وليس الإسكان المتوسط.

يجب أن يكون المتقدم مصري وكامل الأهلية

وأضاف «جاد»، خلال مداخلة هاتفية له ببرنامج «اليوم»، وتقدمه الإعلامية سارة حازم، والمذاع على فضائية «DMC»، أن الشروط التي أطقلها الجهاز لتوفير الوحدات للمواطنين تقضي بأن يكون المتقدم على الوحدات السكنية مصري الجنسية وكامل الأهلية، كما يحق لمن تقدم للحصول على وحدات سكنية من قبل في مختلف الأنظمة التي أطلقتها الوزارة أن يتقدم للحصول على وحده سكنية بالإعلان الجديد.

وحدات سكنية للقصر

وأوضح أنه وفي حال رغب أحد الوالدين شراء وحدة سكنية لأبنائهم في الإعلان الجديد فيحق لهم التقديم على الوحدات وشرائها للمستقبل، حتى وإن كان الأطفال مازالوا قصرا: «الوحدات السكنية المقدمه بتقع في القطعة 65 أمام الحي الخامس بمدينة 6 أكتوبر، وموقع الوحدات متميز».

واستطرد: «الوحدات السكنية بتبعد 7 دقائق عن جامعة 6 أكتوبر للعلوم والآداب، و10 دقايق من نقابة المهندسين، ومفيش شروط تخص الدخل أو أن المواطن مقدم في مشروع آخر، ولو مقدم في الإسكان الاجتماعي حقه يقدم عندنا، الحصول على الوحدات بيكون بأسبقية الحجز».

وأوضح أن الجهاز قام بفتح باب التقديم، اليوم، للحصول على الكراسات، وسيتم غلق الباب مع نهاية المعروض من الوحدات السكنية التي طرحها الجهاز، «ده مش أول طرح أو برنامج، لكن سبق للجهاز طرح 133 وحدة، وانتهوا، وكان حاجة غريبة إننا لاحظنا إقبال كبير من المواطنين، وكان آخرهم في 30 يونيو الماضي».

وتابع: «الناس لما جت عجبها المشروع والموقع والمسافات البينية بين العمارات، ومستوى التشطيب يليق بالمواطن المصري».

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

عاجل