عاجل | وفاة الدكتور هاني الناظر بعد صراع مع المرض

إسلام جمال22 فبراير 2024 مشاهدة
عاجل | وفاة الدكتور هاني الناظر بعد صراع مع المرض

نعى العديد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، اليوم الخميس، وفاة الدكتور هاني الناظر، أستاذ الأمراض الجلدية ورئيس المركز القومي للبحوث الأسبق، بعد صراع مع المرض.

وعبر رواد مواقع التواصل الاجتماعي عن حزنهم الشديد لرحيل الدكتور هاني الناظر، مؤكدين على أنه كان رمزًا للعلم والأخلاق، وأنه قدم الكثير للوطن والمجتمع.

وكتب أحد رواد تويتر: “رحم الله الدكتور هاني الناظر، لقد كان رمزًا للعلم والأخلاق، وسوف نفتقده كثيرًا”.

وكتبت أخرى: “كان الدكتور هاني الناظر منارة للعلم والمعرفة، رحمه الله رحمة واسعة وألهم ذويه الصبر والسلوان”.

وكان الدكتور محمد الناظر قد أعلن وفاة والده على صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، قائلاً: “إنّا لله وإنا إليه راجعون.. توفي إلى رحمة الله والدي الدكتور هاني الناظر. صلاة الجنازة اليوم الخميس 22-2-2024 في المجمع الإسلامي في الشيخ زايد بجوار مستشفى زايد التخصصي بعد صلاة العصر إن شاء الله، وسيتم الإعلان عن موعد ومكان العزاء”.

وتوفي الدكتور هاني الناظر عن عمر يناهز 75 عامًا، بعد صراع مع المرض.

نبذة عن الدكتور هاني الناظر:

  • ولد الدكتور هاني الناظر في عام 1949.
  • تخرج من كلية الطب جامعة القاهرة عام 1973.
  • حصل على دكتوراه في الأمراض الجلدية من جامعة القاهرة عام 1980.
  • عمل أستاذًا للأمراض الجلدية في كلية الطب جامعة القاهرة.
  • شغل منصب رئيس المركز القومي للبحوث من عام 2005 إلى عام 2012.
  • كان عضوًا في العديد من الجمعيات العلمية المصرية والعالمية.
  • ألف العديد من الكتب والرسائل العلمية في مجال الأمراض الجلدية.

إنجازات الدكتور هاني الناظر:

  • ساهم في علاج العديد من الأمراض الجلدية المستعصية.
  • أسس العديد من المراكز البحثية في مجال الأمراض الجلدية.
  • نشر العديد من الأبحاث العلمية في مجلات علمية عالمية.
  • نال العديد من الجوائز العلمية في مجال الأمراض الجلدية.

رحم الله الدكتور هاني الناظر رحمة واسعة وألهم ذويه الصبر والسلوان.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

عاجل