إعلانك هنا

رئيس جامعة الإسكندرية يشهد فعاليات الندوة التثقيفية بالتعاون مع تنسيقية الأحزاب – بوابة مشاهير

1 يناير 1970 مشاهدةآخر تحديث : الخميس 1 يناير 1970 - 12:00 صباحًا
إسلام جمال
محافظات
رئيس جامعة الإسكندرية يشهد فعاليات الندوة التثقيفية بالتعاون مع تنسيقية الأحزاب – بوابة مشاهير


شارك الدكتور عبد العزيز قنصوه رئيس جامعة الإسكندرية، فى فعاليات الندوة التثقيفية التى نظمتها الجامعة بالتعاون مع تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، تحت عنوان “مسيرة العمل المناخى من ستوكهولم إلى شرم الشيخ ” والحلقة النقاشية حول الحوار الوطنى، وذلك بحضور الدكتور وائل نبيل نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، ولفيف من السادة أعضاء مجلس النواب ومجلس الشيوخ، وعمداء ووكلاء  وأعضاء هيئة التدريس والطلاب بجميع كليات الجامعة، بقاعة المؤتمرات بكلية التمريض بسموحة.


 


يأتي هذا اللقاء في إطار الإستعدادات المكثفة التي تبذلها الدولة المصرية بالتزامن مع عقد مؤتمر قمة المناخ COP 27 يوم الأحد المقبل 6 نوفمبر 2022 بمدينة شرم الشيخ في مصر، من أجل مكافحة التغيرات المناخية، الذي يعاني منها الكثير من بلدان العالم، وإطلاق نواب تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين سلسلة من الجلسات النقاشية  لمعرفة آراء المواطنين وتصوراتهم حول القضايا التي سيتم طرحها خلال جلسات الحوار الوطني بكافة محافظات ‏الجمهورية، بالإضافة إلى عقد عدة صالونات لمناقشة تلك القضايا مع المتخصصين مع كافة الاتجاهات.


 


أكد الدكتور عبد العزيز قنصوه خلال كلمته أن الجامعة تعمل على تقديم دراسات متكاملة لتحقيق نمو الصناعة وتحويلها إلى صناعة خضراء، مشيراً إلى الهدف من مؤتمر المناخ COP27  هو تحقيق التوازن بين معدلات النمو ووضع قضايا البيئة على قمة الأولويات، كما أكد على أهمية وفاء الدول المتقدمة بالتزاماتها نحو الدول النامية ومساعدتها على مواجهة التأثيرات الناجمة عن التغيرات المناخية، وقال الدكتور قنصوه أن جامعة الإسكندرية تعمل وفق إستراتيجية مدروسة تتوافق مع رؤية مصر الإستراتيجية للتنمية المستدامة 2030  وقادرة على مواجهة التحديات وتحقيق التنافسية الدولية، كما أشار إلى دور الجامعة فى تقديم الدعم فى كافة صوره للأنشطة الطلابية والأبحاث العلمية التى تخدم الصناعة والإستدامة و الدورات التدريبية التي تصقل مهارات الطلاب، وأكد د.قنصوه أن الدولة تبذل كل الجهد من أجل بناء الجمهورية الجديدة التى تعتمد على بناء الإنسان إلى جانب ما نشهده من جهود عمل كبيرة نحو بناء الحجر أدت إلى نهضة نلحظها جميعاً على كافة المستويات في ظل التحديات التي تواجه مصر والعالم كأزمة كورونا والحرب الروسية الأوكرانية، ولفت أن الإنجازات التي حققتها الدولة فى الفترة الماضية سوف تساعدنا على تخطى هذه الصعاب بشرط الإستمرار فى العمل الجاد والإرادة والإيمان بقدرات الوطن من أجل تجاوز هذه المرحلة الصعبة.


 


ومن جانبهم قدم النواب الشكر لجامعة الإسكندرية لاستضافة الندوات وورش العمل التي تهدف إلى نشر الوعي المجتمعي بقضايا البيئة والمناخ مؤكدين على دور التنسيقية فى تنظيم عدد من الفعاليات الجماهيرية للاستماع إلى مشاركات الشباب في طرح الآراء وتلقى الإقتراحات والإستفسارات وتوصيلها للبرلمان وطاولة الحوار الوطني، وأكد السادة النواب على أهمية دور الشباب في نشر ثقافة الوعى والإنتماء للوطن وتنمية المهارات والقدرات والعمل بكل إصرار ومثابرة من أجل القدرة على المنافسة فى أسواق العمل المحلية والدولية مؤكدين على دور الحوار الوطني الذى يشمل جميع الأطياف السياسية والإجتماعية فى تمهيد الطريق لبناء الجمهورية الجديدة التى تهدف إلى تحقيق آمالنا وطموحاتنا.


 


 شهد اللقاء نقاشات متنوعة بين الحضور تناولت التحديات الإقتصادية والإجتماعية والثقافية التى تضمنت قضايا الصحة والتعليم والبنية التحتية والبيئة والدعم النفسى وإرتفاع الأسعار والظواهر الأخلاقية والسلوكية وكيفية مواجهتها وتقديم حلول غير تقليدية فى ظل الموارد المتاحة.


 


 

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة