إعلانك هنا

تعرف على لوحة المعبود “وب واوت ” بمتحف آثار الغردقة.. صور – بوابة مشاهير

1 يناير 19701 مشاهدةآخر تحديث : الخميس 1 يناير 1970 - 12:00 صباحًا
إسلام جمال
محافظات
تعرف على لوحة المعبود “وب واوت ” بمتحف آثار الغردقة.. صور – بوابة مشاهير


عرض متحف اثار الغردقة، إحدى القطعة الأثرية بداخل المتحف وهى لوحة المعبود “وب واوت” والتى تم اكتشافها بمقبرة جفاى حابى الثالث “مقبرة السلخانة” بمحافظة أسيوط.. تعرف على تلك القطعة الاثرية فى المعلومات الأتية.

يرجع تاريخ لوحة المعبود “وب واوت” الي  الدولة الحديثة، الأسرة التاسعة عشر: الأسرة العشرين ” 1295 – 1069  ق.م، وهي مصنوعة من مادة الفخار، وتسمى لوحة المعبود “وب واوت” أو فاتح الطريق ، هو معبود مصري قديم اتخذه المصريون القدماء معبودًا فاتحًا للطريق أمام الملك في المعارك وفي الحياة الأخرى.

وقال مينا مكرم وكيل الشئون الاثرية بالمتحف، أم تم تصوير المعبود وب واوت علي هيئة ذئب فوق راية باعتباره أنه هو الذي يفتح الطرق أمام المواكب سواء الطقسية أو العسكرية.

واضاف وكيل الشئون الاثرية أن  بدأت عبادة ” وب واوت ” في مصر العليا وبالأخص في أسيوط وسرعان ما انتشرت في أماكن مختلفة ، وقد أشارت ” نصوص الأهرامات” إليه وأرجعت أصله إلي مصر السفلى ، حيث ذكرت أن ” وب واوت ” ولد في مقصورة المعبودة ” وادجيت ” في مصر السفلي .

كما تركزت عبادته في العصور المتأخرة وخاصة  في أسيوط والتي أطلق عليها البطالمة فيما بعد أسم ” ليكوبوليس” بمعني (مدينة الذئب) لمكانة هذا المعبود هناك وقتها، وكذلك في ” أبيدوس ” حيث أرتبط بالمعبود ” أوزير ” إذ كان يتقدم الموكب الجنائزي المهيب لأوزير رب العالم الآخر.

صور ” وب واوت ” علي هـيئة ذئب جالس أو منتصب علي قوائمه وفي حالات نادرة تم تصويره بالصورة الآدمية كرجل برأس ذئب وبسبب تلك الصورة يحدث أحيانًا مزج بينة وبين ” آنوبيس ” إله التحنيط عند قدماء المصريين والذي صور علي هـيئة رجل برأس ” أبن آوي ” .

ويمكن التمييز بينهما من خلال اللون حيث يصور ” أنوبيس “دائمًا باللون الأسود بينما يصور ” وب واوت ” باللون الرمادي.


 

لوحة المعبود وب واوت
لوحة المعبود وب واوت


 

لوحة فاتح الطريق المعبود وب واوت
لوحة فاتح الطريق المعبود وب واوت


 




 


 

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة