روايات ترجمت قبل وصولها إلى جائزة البوكر العالمية 2023.. تعرف عليها – منوعات

18 مارس 202380 مشاهدة
روايات ترجمت قبل وصولها إلى جائزة البوكر العالمية 2023.. تعرف عليها – منوعات

[ad_1]

20230318110954954


عادة ما تسعى دور النشر المصرية والعربية، وراء حقوق ترجمة الروايات بعد وصولها إلى قوائم الجوائز العالمية، ونادرا ما تكون دور النشر سباقة باكتشاف روايات أجنبية، تقوم بترجمتها، ومن ثم تصل إلى الجوائز العالمية.


مع إعلان جائزة البوكر العالمية 2023 عن قائمة الروايات التى وصلت إلى القائمة الطويلة، فوجئت دار العربى للنشر، فى القاهرة، أنها سبق وأن ترجمت روايتين من هذه القوائم، فقد وصلت الترجمة الإنجليزية لرواية “حارس الشانزليزيه” للكاتب الفرنسي “جوز” ضمن القائمة الطويلة لجائزة البوكر العالمية 2023.


رواية “حارس الشانزليزيه” هي الرواية التي قد نشرتها العربي منذ عامين وترجمتها إلى العربية الدكتورة دينا محمد معوض. وقد سبقت العربي للنشر التوزيع جائزة البوكر العالمية بخطوة في إلقاء الضوء على هذ الرواية المثيرة والتي صدرت عام 2014 تحت عنوان “وقوف مدفوع الأجر. والتي حققت نجاحًا كبيرًا في فرنسا عند صدورها فحصلت على جائزة الاختيار الأول لبائعي الكتب عام 2014، وجائزة أفضل رواية فرنسية في قوائم مجلة “لير” الأدبية الفرنسية، ونشرت الترجمة الإنجليزية منها العام الماضي لتنافس هذا العام في البوكر.


وفي السياق نفسه، وصل الكاتب الأوكراني “أندري كوركوف” للقائمة الطويلة للجائزة برواية “Jimi Hendrix Live in Lviv“، والذي سبق ونشرت له العربي رواية “الموت والبطريق” عام 2018 وترجمها إلى العربية محمد عثمان خليفة.


وفى هذا الساق، أشارت دار العربي للنشر إلى أنها بصدد الحصول على حقوق هذه الرواية بالإضافة إلى عدة أعمال أخرى للكاتب الأوكراني “أندري كوركوف”، وقد ترجمت أعماله إلى أكثر من 35 لغة مثل الإنجليزية، والعربية، والصينية، واليابانية، والفرنسية وغيرها، والذي يعد أحد الوجوه المتحدثة عالميًا عن الحرب الأوكرانية الدائرة.


وهو الأمر نفسه الذي تكرر مع رواية “قلق الأمسيات” الحاصلة على جائزة البوكر العالمية عام  2020 للكاتبة الهولندية “ماريكا لوكاس رينفيلد”، والتي ترجمتها العربي في وقت سابق لحصولها على الجائزة. ورواية “إيلينا تعرف” للكاتبة الأرجنتينية “كلاوديا بينيرو” والتي أطلقتها العربي بالتزامن مع وصولها إلى القائمة القصيرة للجائزة 2022


تعد “حارس الشانزليزيه” رواية ساخرة ترسم لوحة شديدة الواقعية للمجتمع الفرنسي والأفريقي. تدور الرواية حول “أوسيري”وهو طالب إيفواري يهاجر بطريقة غير شرعية إلى فرنسا عام 1990. يعمل حارسًا لمتجر “سيفوراه” بأشهر شوارع باريس”الشانزليزيه”. وهناك يقف، لا يفعل شيئًا سوى مراقبة الدخول والخروج، ثم يحكي لنا عن جميع مَن قابلهم في هذه الوظيفة.. عن الآسيويين، الأفارقة، العرب، كل مَن نتخيل من بشر، وجميعهم لم يتركهم دون أن يصفهم، شارحًا الموروثات الاستعمارية واستهلاكية الرأسمالية وكل ما تمثله لمثل هؤلاء.


الكاتب “جوز” هو مصوِّر محترف، وصانع أفلام وثائقية، ومدير لجريدة اقتصادية ساخرة في كوت ديفوار. هو أيضًا كاتب سيناريو، كتب نص فيلم عن هجرة الشباب في كوت ديفوار تحت عنوان “ما وراء المحيط”.


أما رواية “الموت والبطريق” تدور أحداثها حول “فيكتور” الذي يعمل في كتابة النعي المسبق لدى إحدى الجرائد. والذي يعقب كتابتهم بشكل مريب وغامض وفاة الشخص المنعي. ففي سياق آخر تعلن حديقة الحيوان عن إفلاسها وتعرض الحيوانات إلى البيع فلا يجد “فيكتور” سوى البطريق”ميشا” ليتبناه ويعيش معه في المنزل. يحلُم بأن يكون كاتبًا أدبيًا مشهورًا. لكنه يتعرض لكثير من الاضطرابات الغامضة في حياته التي تعطله عن ذلك، ويتحمل فجأة كثير من المسؤوليات، التي لا علاقة له بها، على عاتقه. هذا بالإضافة إلى مسؤولياته مع “ميشا” البطريق، حيث يسعى ليجعله يتأقلم مع البيئة المحيطة به. لنرى كيف ستسير حياته في منزله مع البطريق وسط كل هذه الاضطرابات؟


ولد الكاتب “أندري كوركوف” في أبريل عام 1961 في مدينة “ليننجراد”. عمل “أندري كوركوف” في مهن متنوعة كالصحافة والتصوير الفوتوجرافي وكتابة السيناريو، قبل أن يتفرغ للكتابة. وقد ظهرت روايته الأولى قبل سقوط الاتحاد السوفييتي بأسبوعين على نفقته الخاصة. سنة 1996، صدرت لكوركوف رواية “عزيزي صديق المرحوم”، وهي أول عمل يترجم له، وتم تحويلها إلى فيلم كتب له “كوركوف” السيناريو.. تتميز رواياته بالسخرية اللاذعة والفكاهة السوداء كما تحتوي أحداثها على تأثيرات سريالية. ورشحت روايته “عالم بيكفورد” لجائزة البوكر الروسية وإلى عديد من الجوائز الأخرى. وفازت رواية “الأغنية المفضلة لمواطن عالمي” في مسابقة أدبية ألمانية نظمتها مؤسسة “هاينريش بُل”.

[ad_2]
المصدر : اليوم السابع

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

عاجل