إعلانك هنا

تحت شعار “أسرة مستقرة = مجتمع آمن”.. جامعة سوهاج تواصل سلسلة ندواتها التوعوية المجتمعية – بوابة مشاهير

1 يناير 1970 مشاهدةآخر تحديث : الخميس 1 يناير 1970 - 12:00 صباحًا
إسلام جمال
محافظات
تحت شعار “أسرة مستقرة = مجتمع آمن”.. جامعة سوهاج تواصل سلسلة ندواتها التوعوية المجتمعية – بوابة مشاهير


تواصل جامعة سوهاج سلسلة ندواتها التوعوية والتي تنظمها الإدارة العامة لرعاية الشباب (إدارة النشاط الثقافي والفني)، بالتعاون مع الإدارة المركزية للبرامج والأنشطة الجامعية بوزارة الشباب والرياضة ومشيخة الأزهر الشريف، تحت شعار “أسرة مستقرة = مجتمع آمن”، وذلك بالقاعة الزجاجية بمقر الجامعة القديم.


وأكد الدكتور مصطفى عبدالخالق رئيس الجامعة، أن سلسلة الندوات التوعوية التي تنظمها الجامعة تهدف في المقام الأول إلى توعية طلابها بأهم شروط بناء حياة مستقرة، خاصة في ظل المتغيرات الحالية والمؤثرات المختلفة التي قد ثؤثر في مثل هذه القرارات المصيرية، وذلك تماشياً مع مبادرة السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي، لبناء الأسرة المصرية وخلق مجتمع مصري آمن، يرسخ دور الأسرة كركيزة للمجتمع بالجمهورية الجديدة، مضيفاً ان الجامعة حرصت على المشاركة في مشروع “مودة” للحفاظ على كيان الأسرة المصرية، الذي تم بالتنسيق مع وزارة التضامن الاجتماعي، للتوعية بأهمية  ومكانة الأسرة، لكونها اللبنة الأولى بالمجتمع القادر على النهوض والعطاء.


وأشار الدكتور عبد الناصر يس نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، إلي أن الجامعة تنظم عدد من البرامج التوعوية لطلابها للتعريف بأهمية الأسرة وكيفية بنائها، وتقديم مختلف أوجه الإرشاد النفسي والاجتماعي والطبي والديني لطلاب الجامعة في هذا الشأن، موضحاً أهمية الأسرة، باعتبارها نظاما اجتماعيا له تقاليده الخاصة به، وله نفعه بالنسبة للمجتمع ككل.


وأوضح صبرى إبراهيم مدير رعاية الشباب المركزية، أن الندوة تنظمها الجامعة للمرة الثانية، وحاضر بها كل من الشيخ عبد الله علي حيث تناول عدة محاور منها صفات الأسرة المستقرة، وحاضر بالندوة الشيخ ناصر مصطفى السيد وتحدث عن كيفية اختيار شريك الحياة ومرحلة الاختيار والخطوبة وصفات شريك الحياة.


 


 

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة